الديوان » العصر العباسي » القاضي التنوخي »

وراح من الشمس مخلوقة

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

وراحٍ من الشمس مَخلوقةٍ

بدَت لكَ في قَدَحٍ من نَهارِ

هواءٌ ولكنّه ساكنٌ

وماءٌ ولكنّه غيرُ جارِ

إذا ما تأملتَهُ وهي فيه

تأمّلأتَ ماءً محيطاً بنار

فهذي النهاية في الأيضا

ض وهذي النهايد في الاحمرار

وما كان في الحكم أن يُوجَدا

لفرطِ تنافيهما والنِفار

ولكن تجاور سطحاهما ال

بسيطان فائتلفا بالجوار

كأنّ المديرَ لها باليمين

اذا مال للسقي أو باليسار

تدرَّعَ ثوباً من الياسمين

له فَردُ كُمٍّ من الجُلَّنارِ

معلومات عن القاضي التنوخي

القاضي التنوخي

القاضي التنوخي

علي بن محمد بن أبي الفهم داود بن إبراهيم بن تميم، أبو القاسم التنوخي. قاض، أديب، شاعر، عالم بأصول المعتزلة. ولد بأنطاكية، ورحل إلى بغداد في حداثته، فتفقه بها على..

المزيد عن القاضي التنوخي