الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

قد قلت للعذال عند تتبعي

قد قلت للعذَّالِ عند تَتَبُّعي

بالقصِّ شيباً كلَّ يوم يَحدثُ

كثر الخبيثُ من النبات فهُذِّبتْ

منه الأَطايبُ وهي بعدُ ستَخبُثُ

وإخال أنِّي للخضاب محالفٌ

وَهُوَ المحالف لا محالَةَ ينكثُ

أضحى الزمانُ بلمتي مُتَعَبِّثاً

وأمامَ أحداثِ الزمان تَعَبُّثُ

ولما كُرِثْتُ لأن شَيْبيَ شائعٌ

لكنَّ ما يَجْنِي ويُعقِبُ يُكْرِثُ

أصبحتُ في الدنيا أروح وأغتدي

وإخالني في غَيْر أرضي أحرثُ

ولقد تطيبُ مع المشيب معيشةٌ

ويكون من بعد الخُفُوفِ تلبُّثُ

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس