الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

نظرت في وجوه شعري وجوه

نظرتْ في وجوه شعري وجوهٌ

أُوسِعت قبلَ خلقِها تقبيحا

فغدتْ وهي زاريات عليه

والذي أنكرتْه منها أُتيحا

أبصرتْ في صِقاله صُوَراً منـ

ـه قِباحاً فأظهرت تكليحا

شهد الله أنها عند ذاكم

أعنتتْ سالماً وعرَّت صحيحا

عايَنتْ فيه قبحها فاجتوتْه

ظالماتٍ هناك ظلماً صريحا

ورأته وجوهُ قوم وِضاءٍ

فرأت وجهَه وضيئاً صبيحا

هكذا المنظر الصقيل يؤدِّي

ما يوازي به بليغاً فصيحا

والمَرايا تُري الجميل جميلاً

وكذاكم تُري القبيح قبيحا

هاكها يا سعيدُ غراءَ عذرا

ءَ تداوي بها الفؤاد القريحا

مَثلاً للعقول تضعُفُ والشعْـ

ـرُ يُصفَّى فلا تراه قليحا

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس