الديوان » لبنان » وديع عقل » أتيت أعالج باب الحمى

عدد الابيات : 8

طباعة

أتيتُ أُعالجُ بابَ الحمى

وما كنتُ منها على موعدِ

ولما عييتُ جلستُ كأني

فقيرٌ على بابها اجتدي

وكادَ محيا الصباح يلوحُ

ويفضحُ امريَ للمغتدي

فقمت لامضي ولكن صوتاً

أتاني كهمسِ النسيم الندي

عرفتك يا صوتُ صوتَ ثريا

تقول مكانكَ لا تبعدِ

وخفَّت لتفتحَ بابَ حماها

وقالت بحقكِ لا تصعدِ

لقد رقَّ سِترُ الظلامِ علينا

وهب نيامٌ من المرقد

فغِب واقضِ بالصبرِ هذا النهارَ

وعندَ هبوطِ الظلامِ عُدِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن وديع عقل

avatar

وديع عقل حساب موثق

لبنان

poet-Wadih-AKL@

116

قصيدة

3

الاقتباسات

103

متابعين

وديع بن شديد بن بشارة فاضل عقل. صحفي لبناني، له نظم حسن. ولد في معلّقة الدامور، وأكمل دروسه العربية والفرنسية في مدرسة الحكمة ببيروت، واستقر بها، ومارس التعليم سبع سنين، ...

المزيد عن وديع عقل

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة