الديوان » العراق » أبو المحاسن الكربلائي » طلعت بغرة تحكي الهلالا

عدد الابيات : 30

طباعة

طلعت بغرة تحكي الهلالا

بأرض كنت أنت لها جمالا

فأهلا بالمكارم والمعالي

نحييها ابتهاجا واحتفالا

نعيم قد اتى من بعد بؤس

وهجر منك اعقبنا وصالا

فنحن اليوم في عيش رغيد

صفا سلساله وضفا ظلالا

بشمل مثل ما نهوى جميع

وعهد مسرة وافى اقتبالا

فيا أرض الطفوف سموت قدراً

بطلعة قاسم وسعدت حالا

بأبيض في الذوائب من معد

اعدته المؤمل والثمالا

بأكرمهم واحفظهم عهوداً

وأحسنهم واطيبهم فعالا

تعين المادحين له صفات

لذلك يحسنون به المقالا

اهان المال وهو اعز شيء

وأكرم نفسه شرفا وغالي

وما ان غيرت منك الليالي

شمائلك الكريمة والخصالا

تغادر بلدة وتحل اخرى

فتحوي الحمر حلا وارتحالا

ففي سورية ابقيت ذكرا

على الشام العراق به استطالا

وفي دار السلام حللت داراً

تشد الوافدون لها الرحالا

يمين منك قد خلقت لجوج

تسح ندى إذا هبت شمالا

ولاقيت الشدائد باصطبار

وحلم قد وزنت به الجبال

ومثلك في الزمان إذا تجنى

يكون لكل مكرمة مثالا

أصاب الدهر رشدا بعد غي

وكانت عثرة ثم استقالا

وفي نقد الحوادث زدت فضلا

وصرف الدهر ينتقد الرجالا

أعاد الله أيام التلاقي

وجمع شمل ألفتنا اتصالا

فمنا من دنا بعد انتزاح

عن الأوطان أعواماً طوالا

ومنا مطلق من بعد اسر

يكابد فيه سجناً واعتقالا

فلم يدنس علي سفر وسجن

لنا عرض ولم نركب ضلالا

وقد كنا خفافا للمساعي

وان كنا على بعض ثقالا

ارى حساد مجدك في عناء

تضم صدورهم داء عضالا

إذا راموا محلك وهو سام

فأنهم يرومون المحالا

إذا ياسرت احرزت المعلى

وان اجريت احرزت المجالا

هنيئا أيها الأضحى هنيئا

فبالأشراق بشرك قد توالى

بقيت لنا بقاء البدر يسمو

سناً وتضيء طلعته كمالا

وتهتز البشائر والتهاني

بربعك وهي تختال اختيالا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن أبو المحاسن الكربلائي

avatar

أبو المحاسن الكربلائي حساب موثق

العراق

poet-Abi-al-Mahasin@

270

قصيدة

6

الاقتباسات

426

متابعين

محمد الحسن بن حمادي بن محسن بن سلطان آل قاطع الجناجي، وهم بطن من آل علي، وتنتمي هذه القبيلة إلى مالك الأشتر النخعي. شاعر فحل من شيوخ كربلاء. ولد وتعلم ...

المزيد عن أبو المحاسن الكربلائي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة