الديوان » العراق » أبو المحاسن الكربلائي » أترى من أحب ينجز وعدا

عدد الابيات : 13

طباعة

أترى من أحب ينجز وعدا

في الهوى أم تراه يحفظ عهدا

برّح الوجد في الفؤاد ولولا

حبّه ما شكا فؤادي وجدا

نام عن ليل مغرم تيمته

صبوة تكحل النواظر سهدا

فإذا رمت نيله صدّ بخلا

وإذا رمت قربه زاد بعدا

جهدت في الهوى أماني نفسي

والأمانيّ تعقب النفس جهدا

قلت ان الغزال يأنس وصلا

فتمادى به النفار وصدّا

وتأملت ان للغصن عطفاً

بالمعنى فمال عني قدّا

ظمأى للشّراب لاقى سراباً

لامعاً يضرم الجوانح وقدا

ورد القلب في هواك عذاباً

أيها المانعي من العذب وردا

يا رياض الخدود دمت وان لم

يجتني الطرف من رياضك وردا

ذقت مرّ الصدود منك مراراً

فاسقني مرّة من الرّيق شهدا

صبوتي في الهوى وحسنك كل

منهما جل وصفه ان يحدّا

ان يفق حسنك الملاح فاني

فقت أهل الهوى غراماً ووجدا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن أبو المحاسن الكربلائي

avatar

أبو المحاسن الكربلائي حساب موثق

العراق

poet-Abi-al-Mahasin@

270

قصيدة

6

الاقتباسات

426

متابعين

محمد الحسن بن حمادي بن محسن بن سلطان آل قاطع الجناجي، وهم بطن من آل علي، وتنتمي هذه القبيلة إلى مالك الأشتر النخعي. شاعر فحل من شيوخ كربلاء. ولد وتعلم ...

المزيد عن أبو المحاسن الكربلائي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة