الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

أإسماعيل من رجل

أإسماعيلُ من رَجلٍ

تَعرَّب بعد ما شاخا

فأصبح من بني شَيْبا

نَ ضخم الشأن بذَّاخا

وصار أبوه بِسْطاماً

وكان أبوه قَيْبَاخا

وصار يقول قُمْ عَنَّا

وكان يقول قُوهَاخَا

وشُيِّدت القصورُ له

وكانت قبلُ أكواخا

وصار أخسُّ من معه

له عشرون طبَّاخا

وكانت أمُّه كَمَّا

خَةً وأبوه كمَّاخا

عجبتُ لمن رأى هذا

بعينيه فما ساخا

إلى اللَّه الصُّراخ فهل

يُحِيرُ إليَّ إصْراخا

عدمتُ المُلْك إن له

لأَوْضَاراً وأوساخا

عَلَتْهُ وحشةٌ بهمُ

وأصبح نورهُ باخا

سأُمْجدُ من هجائي فيـ

ـهِ حُفَّاظاً ونُسَّاخا

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة هجاء ونوعها عموديه من بحر مجزوء الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس