شعر أبو القاسم الشابي - النور في قلبي وبين جوانحي

النُّور في قلبي وبينَ جوانحي

فَعَلامَ أخشى السَّيرَ في الظلماءِ

إنِّي أنا النَّايُ الَّذي لا تنتهي

أنغامُهُ ما دام في الأَحياءِ

المزيد من اقتباسات أبو القاسم الشابي

أتفنى ابتسامات تلك الجفون

أتفنى ابتِساماتُ تِلْكََ الجفونِ
ويَخبو توهُّجُ تِلْكََ الخدودْ
وتذوي وُرَيْداتُ تِلْكَ الشِّفاهِ
وتهوي إلى التُّرْبِ تِلْكَ النَّهودْ

أراك فتحلو لدي الحياة

أَراكِ فَتَحْلو لَدَيَّ الحَيَاةُ
ويملأُ نَفسي صَبَاحُ الأَملْ
وتنمو بصدري وُرُودٌ عِذابٌ
وتحنو على قلبيَ المشْتَعِلْ

إن الحياة صراع

إنَّ الحَيَاةَ صِراعٌ
فيها الضَّعيفُ يُداسْ
مَا فازَ في ماضِغِيها
إلاَّ شَديدُ المِراسْ

ومن لم يعانقة شوق الحياة

ومَن لم يعانقْهُ شَوْقُ الحياةِ
تَبَخَّرَ في جَوِّها واندَثَرْ
فويلٌ لمَنْ لم تَشُقْهُ الحياةُ
من صَفْعَةِ العَدَمِ المنتصرْ

معلومات عن: أبو القاسم الشابي

avatar

أبو القاسم الشابي

95

قصيدة

8

الاقتباسات

238

متابعين

أبو القاسم بن محمد بن أبي القاسم الشابي. شاعر تونسي. في نفحات أندلسية. ولد في قرية (الشابيّة) من ضواحي توزر (عاصمة الواحات التونسية في الجنوب) وقرأ العربية بالمعهد الزيتوني (بتونس) وتخرج بمدرسة الحقوق التونسية، وعلت شهرته، ومات شاباً، بمرض الصدر، ودفن في (روضة الشابي) بقريته. له (ديوان شعر) وكتاب (الخيال الشعري عند العرب - ط) و (آثار الابي - ط) و (مذكرات - ط). ولأبي القاسم كرو كتاب (الشابي، حياته وشعره - ط) قال أحد الكاتبين عن صاحب الترجمة: إن أباه كان شاعراً أيضاً، من القضاة، توفي سنة 1929 م.

المزيد عن أبو القاسم الشابي