الديوان » ديوان العرجي » اقتباسات العرجي » وترمي بعينيها القلوب إذا بدت

شعر العرجي - وترمي بعينيها القلوب إذا بدت

وَتَرمي بِعَينَيها القُلُوبَ إِذا بَدَت

لَها فِقرَةٌ لَم تُخطِ مِنهُنَّ مَقتَلا

فَقالَت وَأَومَت نَحوَها قَد عَرَفتُهُ

ثَكَلتُ إِذَن بَيضاءَ أُمّي وَنَوفلا

المزيد من اقتباسات العرجي

وترمي بعينيها القلوب إذا بدت

وَتَرمي بِعَينَيها القُلُوبَ إِذا بَدَت
لَها فِقرَةٌ لَم تُخطِ مِنهُنَّ مَقتَلا
فَقالَت وَأَومَت نَحوَها قَد عَرَفتُهُ
ثَكَلتُ إِذَن بَيضاءَ أُمّي وَنَوفلا

معلومات عن: العرجي

avatar

العرجي

91

قصيدة

1

الاقتباسات

8

متابعين

عبد الله بن عمر بن عمرو بن عثمان بن عفان الأموي القرشي، أبو عمر. شاعر، غزل مطبوع، ينحو نحو عمر بن أبي ربيعة. كان مشغوفاً باللهو والصيد. وكان من الأدباء الظرفاء الأسخياء، ومن الفرسان المعدودين. صحب مسلمة بن عبد الملك في وقائعه بأرض الروم، وأبلى معه البلاء الحسن. وهو من أهل مكة. ولقب بالعرجي لسكناه قرية (العرج) في الطائف. وسجنه والي مكة محمد بن هشام في تهمة دم مولى لعبد الله بن عمر، فلم يزل في السجن إلى أن مات. وهو صاحب البيت المشهور، من قصيدة: أضاعوني وأي فتى أضاعوا... ليوم كريهة وسداد ثغر|له (ديوان شعر - ط).

المزيد عن العرجي