الديوان » العصر العباسي » ابو نواس »

وندمان يرى غبنا عليه

وَنَدمانٍ يَرى غَبَناً عَلَيهِ

بِأَن يُمسي وَلَيسَ لَهُ اِنتِشاءُ

إِذا نَبَّهتَهُ مِن نَومِ سُكرٍ

كَفاهُ مَرَّةً مِنكَ النِداءُ

فَلَيسَ بِقائِلٍ لَكَ إيهِ دَعني

وَلا مُستَخبِرٍ لَكَ ما تَشاءُ

وَلَكِن سَقِّني وَيَقولُ أَيضاً

عَلَيكَ الصِرفَ إِن أَعياكَ ماءُ

إِذا ما أَدرَكَتهُ الظُهرُ صَلّى

وَلا عَصرٌ عَلَيهِ وَلا عِشاءُ

يُصَلّي هَذِهِ في وَقتِ هاذي

فَكُلُّ صَلاتِهِ أَبَداً قَضاءُ

وَذاكَ مُحَمَّدٌ تَفديهِ نَفسي

وَحُقَّ لَهُ وَقَلَّ لَهُ الفِداءُ

معلومات عن ابو نواس

ابو نواس

ابو نواس

الحسن بن هانئ بن عبد الأول بن صباح الحكميّ بالولاء، أبو نواس.(146هـ-198هـ/763م-813م) شاعر العراق في عصره. ولد في الأهواز (من بلاد خوزستان) ونشأ بالبصرة، ورحل إلى بغداد فاتصل فيها بالخلفاء من..

المزيد عن ابو نواس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابو نواس صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس