الديوان » العصر الأندلسي » ابن زيدون »

أأجفى بلا جرم وأقصى بلا ذنب

أَأُجفى بِلا جُرمٍ وَأُقصى بِلا ذَنبِ

سِوى أَنَّني مَحضُ الهَوى صادِقُ الحُبِّ

أُغاديكَ بِالشَكوى فَأُضحي عَلى القِلى

وَأَرجوكَ لِلعُتبى فَأَظفَرُ بِالعَتبِ

فَدَيتُكَ ما لِلماءِ عَذباً عَلى الصَدى

وَإِن سُمتَني خَسفاً مَحَلُّكَ مِن قَلبي

وَلَولاكَ ماضاقَت حَشايَ صَبابَةً

جَعَلتُ قِراها الدَمعَ سَكباً عَلى سَكبِ

معلومات عن ابن زيدون

ابن زيدون

ابن زيدون

أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب ابن زيدون، المخزومي الأندلسي، أبو الوليد. وزير كاتب شاعر، من أهل قرطبة، انقطع إلى ابن جهور (من ملوك الطوائف بالأندلس) فكان السفير..

المزيد عن ابن زيدون

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن زيدون صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل

×

حرف الشاعر

تصنيفات الدول

الجنس