الديوان » العصر الأندلسي » ابن خفاجه » أهزك لا إني إخالك نابيا

عدد الابيات : 8

طباعة

أَهُزُّكَ لا إِنّي إِخالُكَ نابِيا

وَإِن كُنتَ مَطرورَ الغِرارِ يَمانِيا

وَلَكِنَّ هَزَّ السَيفِ وَالسَوطِ شيمَتي

وَإِن رُعتُ سَبّاقاً وَنبَّهتُ ماضِيا

وَما هَزَّ أَعطافَ الكَريمِ إِلى العُلى

كَأَروَعَ شَيحانٍ يَهُزُّ العَوالِيا

إِذا السَيفُ لَم يَشرَب بِهِ الدَمَ قانِئاً

عَبيطاً أَبى أَن يَشرَبَ الماءَ صادِيا

وَقَد نُطتُ آمالي بِأَبلَجَ واضِحٍ

يُجَشِّمُها أَمضى مِنَ السَيفِ عارِيا

وَأَكرَمَ آثاراً مِنَ المُزنِ غادِياً

وَأَشهَرَ أَوضاحاً مِنَ البَدرِ سارِيا

فَما الغُصُنُ المَطلولُ أَشرَفَ باسِماً

وَمادَ أُصَيلاناً عَلى الماءِ صافِيا

بِأَليَنَ أَعطافاً وَأَحسَنَ هَشَّةً

وَأعَطَرَ أَخلاقاً وَأَندى حَواشِيا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن خفاجه

avatar

ابن خفاجه حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-abn-khafajah@

260

قصيدة

4

الاقتباسات

121

متابعين

ابن خفاجة 450 - 533 هـ / 1058 - 1138 م إبراهيم بن أبي الفتح بن عبد الله بن خفاجة الجعواري الأندلسي. شاعر غَزِل، من الكتاب البلغاء، غلب على شعره ...

المزيد عن ابن خفاجه

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة