الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

لما غدا بهروز متقيا

لما غَدا بِهْروزُ مُتَّقياً

ربَّ العُلى في السر والجهرِ

ألقى عليه من مهابتهِ

سِراً مُطاعَ النَّهي والأمْرِ

فنجاحُهُ في كل مُطَّلَبٍ

فرضٌ على الأيام والدهرِ

فعلامَ يُعجبُ من سعادتهِ

في سدَِّ ماءٍ جاءَ أو حَفْرِ

وهو الذي سنَّتْ خلائقهُ

لينَ الثَّرى وقَساوةَ الصَّخرِ

فإذا تنكَّر فهو صُمُّ صَفاً

ولدى الرضا مُتهلِّلُ القطْرِ

فحمى أبا الخير المُجاهد من

حلاَّهُ بالمعروفِ والنَّصْرِ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحيص بيص صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر أحذ الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس