الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

إذا عدت سراة الجود طرا

إذا عُدَّتْ سَراةُ الجودِ طُرَّاً

فسعد الدين متبوعُ السَّماحِ

طليقُ الوجهِ لا جَهْمٌ قطوبٌ

ولا هيَّابةٌ عند الكفاحِ

إذا ما اسْتَنَّ في بأسٍ وجُودٍ

أبَرَّ على الغوادي والصِّفاحِ

رضاهُ وسُخْطُهُ في مُعْتَفِيهِ

وفي الأعداء من سَمٍّ ورَاحِ

بنانٌ مثلُ سَحِّ الغَيْثِ رِفْداً

وودهٌ مثلُ مُنْبَلَج الصَّباحِ

شَبا الأقوالِ والأقلام منهُ

أشدُّ من المواضي والرماحِ

تصولُ لها ذِمٌ وشِفارُ بيضٍ

فيهزمُهنَّ بالغُرِّ الفِصاحِ

بقلبي من سَجايا المجْدِ فيه

هوى العِزْ هاةٍ بالخوْدِ الرَّداحِ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحيص بيص صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس