الحَقُّ في الخَلقِ خَلقُ

وَالخَلقُ في الحَقِّ حَقُّ

وَالفَتقُ في الرَتقِ رَتقُ

وَالرَتقُ في الفَتقِ فَتقُ

وَالشَرقُ في الغَربِ غَربُ

وَالغَربُ في الشَرقِ شَرقُ

وَالنُطقُ في الصَمتِ صَمتُ

وَالصَمتِ في النُطقِ نُطقُ

وَالبَرقُ في الغَيمِ غَيمٌ

وَالغَيمِ في البَرقُ بَرقُ

وَالفَرقُ لِلجَمعِ جَمعٌ

وَالجَمعُ لِلفُرقِ فَرقُ

صَريحُ قَولي المُعَمّى

عَن كُلِّ فَهمٍ يَدُقُّ

وَفَهمُ حالي لِغَيري

عَلى العُقولِ يَرِقُّ

وَفي سَحابي ماءٌ

هامَ وَثَلجٌ وَوَدقُ

وَعَينُ مَغرِبِ شِمسي

لِمائِها الدَهرُ دَفقُ

وَقَد حَماها حِماها

إِذا فيهِ لِلعَينِ حَرقُ

حَديثُ وَجدي قَديمٌ

لَهُ عَلى السَبقِ نَسقُ

وَسِرُّهُ في فُؤادي

ما عَنهُ لِلخَلقِ نَسقُ

فَلَيسَ يَعرِفُ عُرفي

مَن مالِهِ فيهِ نَشقُ

وَلا يُصَدِّقُ قَولي

مِن مالِهِ فيهِ صِدقُ

وَلَيسَ يَشهَدُ غَيبي

في الخَلقِ إِلّا المُحِقُّ

حُروفُ إِسمي بِسَعدِ الس

سُعودِ في الأُفقِ وَفقُ

معلومات عن المكزون السنجاري

المكزون السنجاري

المكزون السنجاري

المكزون السنجاري حسن بن يوسف مكزون بن خضر الأزدي. أمير يعده العلويون والنصيرية في سورية من كبار رجالهم، كان مقامه في سنجار، أميراً عليها. ون ظم أمور العلويين ثم تصوف..

المزيد عن المكزون السنجاري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة المكزون السنجاري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المجتث


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس