الديوان » العصر الايوبي » القاضي الفاضل »

أيها الراحلون عني ويحدو

أَيُّها الراحِلونَ عَنّي وَيَحدو

في مَطاياهُم بِقَلبِيَ حادي

بِنتُمُ بِالفُؤادِ وَالأُنسِ وَالرا

حَةِ وَالصَبرِ وَالمُنى وَالرُقادِ

طيبُ عَيشي فارَقتُهُ يَومَ فارَق

تُم فَهَل كُنتُم عَلى ميعادِ

قَد سَلَبتُم مِنَ الفُؤادِ سُوَيدا

هُ وَكُنتُم مِن ناظِري في السَوادِ

فَأُعيدوا إِلى فُؤادِيَ ما غا

بَ مِنَ الأُنسِ أَو أُعيدوا رُقادي

معلومات عن القاضي الفاضل

القاضي الفاضل

القاضي الفاضل

المولى الإمام العلامة البليغ ، القاضي الفاضل محيي الدين ، يمين المملكة ، سيد الفصحاء ، أبو علي عبد الرحيم بن علي بن الحسن بن الحسن بن أحمد بن المفرج..

المزيد عن القاضي الفاضل

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة القاضي الفاضل صنفها القارئ على أنها قصيدة رثاء ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس