الديوان » العصر المملوكي » البوصيري »

ما أكلنا في ذا الصيام كنافه

ما أكلنا في ذا الصِّيامِ كُنافَه

آهِ وابُعْدَها علينا مسافَه

قالَ قَوْمٌ إنَّ العِمَادَ كَرِيمٌ

قُلْتُ هذا عندي حَدِيثُ خُرافَه

أنا ضَيفٌ لَهُ وَقد مُتُّ جوعاً

لَيتَ شِعْرِي لِمْ لا تُعدُّ الضِّيافَه

وهوَ إنْ يُطْعِمِ الطَّعامَ فما يُطْ

عِمُهُ إِلَّا بِسُمْعَةٍ أو مَخافَه

وهَوَ في الحَرِّ والخَرِيفِ وَفي البي

تِ يَجمَعُ الحُطامَ كالجَرَّافه

فاعلَمُوهُ عَني وَلا تَعْتِبُوني

إنَّ عِنْدِي في الصَّوْمِ بعضَ الحِرافَهْ

فَهْوَ إنْ لَمْ يُخرِج قليلاً إلى الحا

ئِطِ في لَيلَتي طَلَعْتُ القَرافَهْ

معلومات عن البوصيري

البوصيري

البوصيري

محمد بن سعيد بن حماد الصنهاجي البوصيري (608 هـ - 696 هـ / 7 مارس 1213 - 1295) شاعر صنهاجي اشتهر بمدائحه النبوية. أشهر أعماله البردية المسماة "الكواكب الدرية في..

المزيد عن البوصيري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة البوصيري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس