الديوان » المخضرمون » كعب بن زهير »

صبحنا الحي حي بني جحاش

صَبَحنا الحَيَّ حَيَّ بَني جِحاشٍ

بِمَكُروثاءَ داهِيَةً نَآدا

فَما جَبُنوا غَداتَئِذٍ وَلَكِن

أُشِبَّ بِهِم فَلَم يَسَعوا الذِيادا

فَإِن تَكُ أَخطَأَتَ سَعدُ بِنُ بَكرٍ

فَقَد تَرَكَت مَواليها عِبادا

بَني عَوفٍ وَدُهمانَ بِنَ نَصرٍ

وَكانَ اللَهُ فاعِلَ ما أَرادا

صَبَحناهُم بِجَمعٍ فيهِ أَلفٌ

رَواياهُم يُخَضخِضنَ المَزادا

أَرَبَّت باِلأَكارِعِ وَهيَ تَبغي

رُعاةَ الشاءِ وَالضَأنَ القِهادا

فَجُلنا جَولَةً ثُمَّ اِرعَوَينا

وَأَمكَنّا لِمَن شاءَ الجِلادا

بِضَربٍ يُلقِحُ الضِبعانُ مِنهُ

طَروقَتَهُ وَيَأتَنِفُ السِفادا

معلومات عن كعب بن زهير

كعب بن زهير

كعب بن زهير

كعب بن زهير بن أبي سلمى المازني أبو المضَّرب. شاعر عالي الطبقة من أهل نجد له (ديوان شعر - ط) كان ممن اشتهر في الجاهلية ولما ظهر الإسلام هجا النبي صلى..

المزيد عن كعب بن زهير

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة كعب بن زهير صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس