الديوان » العصر العباسي » أبو العلاء المعري »

يغدو إلى كسب قيراط أخو عمل

يَغدو إِلى كَسبِ قيراطٍ أَخو عَمَلٍ

لَو يوزَنُ الإِثمُ فيهِ كانَ قِنطارا

يَبغي التَشَبُّثَ بِالأَوقاتِ جائِزُها

هَيهاتَ ما الوَقتُ إِلّا طائِرٌ طارا

فَاِزجُر خَواطِرَ نَفسٍ غَيرِ مُحسِنَةٍ

فَقَد تُجَشِّمُ في دُنياكَ أَخطارا

وَالناسُ يَخزونَ بِالسَوآتِ أَنفُسَهُم

حَتّى يُقَضّوا مِنَ الأَشياءِ أَوطارا

وَهَجرُ لَذَّةٍ حينٍ غَيرِ دائِمَةٍ

يَرُدُّ بِالمَنطِقِ المُتَفالَ مِعطارا

وَقَد تَكونُ أَيادي القَومِ باذِلَةً

حَتّى تُعَدُّ مَعَ الأَمطارِ أَمطارا

إِن صُمتَ عَن مَأكَلِ العادي وَمَشرَبِهِ

فَلا تُحاوِل عَلى الأَعراضِ إِفطارا

وَإِنَّ أَطيَبَ مِن مِسكٍ وَمِن قُطُرٍ

أَن لا تَطورَ لِدارِ السَوءِ أَقطارا

معلومات عن أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أحمد بن عبد الله بن سليمان، التنوخي المعري. شاعر وفيلسوف. ولد ومات في معرة النعمان. كان نحيف الجسم، أصيب بالجدري صغيراً فعمى في السنة الرابعة من عمره. وقال الشعر وهو ابن..

المزيد عن أبو العلاء المعري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو العلاء المعري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس