الديوان » العصر العباسي » أبو العلاء المعري »

ذكرتني عقوبة من إلهي

ذَكَّرَتني عُقوبَةٌ مِن إِلَهي

فَاِستُطيرَ الفُؤادُ لِلتَذكيرِ

فَكِّري أَنتِ رُبَّما هُديَ الإِن

سانُ لِلمُشكِلاتِ بِالتَفكيرِ

ما الَّذي نَستَفيدُ في هَذِهِ الدُنّ

يا بِطولِ الرَواحِ وَالتَبكيرِ

شَجَرُ العَيشِ مَعدِنٌ لِلرَزايا

أَودَتِ الطَيرَ فيهِ بِالتَوكيرِ

كُلُّنا غادِرٌ يَميلُ إِلى الظُل

مِ وَصَفوُ الأَيّامِ لِلتَعكيرِ

وَرِجالُ الأَنامِ مِثلُ الغَواني

غَيرَ فَرقِ التَأنيثِ وَالتَذكيرِ

عَرَّفَتني حَتّى شُهِرتُ اللَيالي

ثُمَّ صالَت عَلَيَّ بِالتَنكيرِ

فَاِحسُبيني كَفِضَّةٍ هُذِّبَت في

كُلِّ عَصرٍ بِمَسِّ نارٍ وَكيرِ

خَلِّصيني مِن ضَنكِ ما أَنا فيهِ

وَاِطرَحيني لِمَنكَرٍ وَنَكيرِ

وَاِحذَري مِن أَخيكِ وَالأَبُ وَالأُمِّ

وَشُدّي الرِتاجَ بِالتَسكيرِ

معلومات عن أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أحمد بن عبد الله بن سليمان، التنوخي المعري. شاعر وفيلسوف. ولد ومات في معرة النعمان. كان نحيف الجسم، أصيب بالجدري صغيراً فعمى في السنة الرابعة من عمره. وقال الشعر وهو ابن..

المزيد عن أبو العلاء المعري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو العلاء المعري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس