الديوان » المخضرمون » خفاف بن ندبة السلمي »

أعباس إما كرهت الحروب

أَعبّاسُ إِمّا كَرِهتَ الحُروبَ

فَقَد ذُقتَ مِن عَضِّها ما كَفى

أَأَلقَحتَ حَرباً لَها شِدَّةٌ

زَماناً تسَعُّرها بِاللَظى

فَلَمّا تَرَقَّيتَ في غَيِّها

دُحِضتَ وَزَلَّ بِكَ المُرتَقى

فَلا زِلتَ تَبكي عَلى زَلَّةٍ

وَماذا يَرُدُّ عَلَيكَ البُكا

فَإِن كُنتَ أَخطَأتَ في حَربِنا

فَلَسنا نُقيلُكَ هَذا الخَطا

وَإِن كُنتَ تَطمَعُ في سلمِنا

فَزاوِل ثَبيراً وَرُكني حِرا

معلومات عن خفاف بن ندبة السلمي

خفاف بن ندبة السلمي

خفاف بن ندبة السلمي

خفاف بن عمير بن الحارث بن الشريد السلميّ، من مضر، أبو خراشة. شاعر وفارس من اغرابة العرب كان أسود اللون (أخذ السواد من أمه ندبة) وعاش زمناً في الجاهلية، وله..

المزيد عن خفاف بن ندبة السلمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة خفاف بن ندبة السلمي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المتقارب


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس