الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح » أيا أبتي دعني وما قد لقيته

عدد الابيات : 6

طباعة

أَيا أَبَتي دَعني وَما قَد لَقَيتُهُ

وَلا تَلحَ مَحزونَ الفُؤادِ سَقيما

عَديمَ التَشَكّي باكِيَ العَينِ ساهِراً

حَليفَ الأَسى لِلِاِصطِبارِ عَديما

كَلِفتُ بِها حَتّى أَذابَنِيَ الهَوى

وَصَيَّرَ عَظمي بِالغَرامِ رَميما

يَقولُ أَبي يا قَيسُ عِندي خِلافُها

وَأَكثَرُ مِنها بَهجَةً وَنَعيما

ذي أُمُّها كانَت مِنَ الرومِ أَصلُها

وَقَصدي أَنا أَصلٌ يَكونُ كَريما

رَضيتُ الَّذي قَد عيتَ يا أَبَتي بِها

وَدَع أَصلَها بَينَ النِساءِ ذَميما

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن قيس بن الملوح

avatar

قيس بن الملوح حساب موثق

العصر الاموي

poet-qays-ibn-al-mulawwah@

312

قصيدة

19

الاقتباسات

230

متابعين

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم ...

المزيد عن قيس بن الملوح

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة