الديوان » العصر العباسي » ابن المعتز »

كم قد قطعت إليك من ديمومة

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

كَم قَد قَطَعتُ إِلَيكَ مِن دَيمومَةٍ

نُطَفُ المِياهِ بِها سَوادُ الناظِرِ

في لَيلَةٍ فيها السَماءُ مُرِزَّةٌ

سَوداءُ مُظلِمَةٌ كَقَلبِ الكافِرِ

وَالبَرقُ يَخطَفُ مِن خِلالِ سَحابِها

خَطفَ الفُؤادِ لِمَوعِدٍ مِن زائِرِ

وَالغَيثُ مُنهَلٌّ يَسُحُّ كَأَنَّهُ

دَمعُ المُوَدِّعِ إِثرَ إِلفٍ سائِرِ

معلومات عن ابن المعتز

ابن المعتز

ابن المعتز

عبد الله بن محمد المعتز بالله ابن المتوكل ابن المعتصم ابن الرشيد العباسي، أبو العباس. الشاعر المبدع، خليفة يوم وليلة، ولد في بغداد، وأولع بالأدب، فكان يقصد فصحاء الأعراب ويأخذ..

المزيد عن ابن المعتز

تصنيفات القصيدة