الديوان » العصر العباسي » ابن المعتز »

ما صائدات ليس بارهات

ما صائِداتٌ لَيسَ بارِهاتِ

وَراكِباتٌ غَيرُ سائِراتِ

وَقَد عَلَونَ غَيرَ مُكرَماتٍ

مَنابِراً وَلَسنَ خاطِباتِ

وَما طَعامٌ ظَلَّ بِالفَلاةِ

يُقَرِّبُ المَوتَ مِنَ الحَياةِ

وَبَيتُ أُنسٍ صَخِبُ الأَصواتِ

مُختَلِفُ الأَجناسِ وَاللُغاتِ

تَظَلُّ أَسراهُ مُكَتَّفاتِ

وَما رِماحٌ غَيرُ جارِياتِ

وَلَيسَ في الدِماءِ آلِفاتِ

وَلَيسَ في الطِرادِ وَالغاراتِ

يُخضَبنَ لا مِن عَلَقِ الكُماةِ

بَريقِ حَتفٍ مُنجَزِ العِداةِ

مُكَتَّمٍ لَيسَ بِذي إِفلاتِ

يَنشَبُ في الصُدورِ وَاللَبّاتِ

قُفلُ إِسارٍ عَلَقُ الشَباةِ

عَلى عَواليها مُرَكَّباتِ

أَسِنَّةٌ غَيرُ مُنَكَّساتٍ

مِن قَصَبِ الريشِ مُجَرَّداتِ

يُحسَبنَ في القَناةِ شائِلاتِ

أَذنابَ خِرفانٍ مُرَكَّباتِ

معلومات عن ابن المعتز

ابن المعتز

ابن المعتز

عبد الله بن محمد المعتز بالله ابن المتوكل ابن المعتصم ابن الرشيد العباسي، أبو العباس. الشاعر المبدع، خليفة يوم وليلة، ولد في بغداد، وأولع بالأدب، فكان يقصد فصحاء الأعراب ويأخذ..

المزيد عن ابن المعتز

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن المعتز صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الرجز


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس