الديوان » العصر الاموي » جميل بثينة »

فما سرت من ميل ولا سرت ليلة

فَما سِرتُ مِن مَيلٍ وَلا سِرتُ لَيلَةً

مِنَ الدَهرِ إِلّا اِعتادَني مِنكِ طائِفُ

وَلا مَرَّ يَومٌ مُذ تَرامَت بِكِ النَوى

وَلا لَيلَةٌ إِلّا هَوىً مِنكِ رادِفُ

أَهُمُّ سُلُوّاً عَنكِ ثُمَّ تَرُدَّني

إِلَيكِ وَتَثنيني عَلَيكِ العَواطِفُ

فَلا تَحسَبَنَّ النَأيَ أَسلى مَوَدَّتي

وَلا أَنَّ عَيني رَدَّها عَنكِ عاطِفُ

وَكَم مِن بَديلٍ قَد وَجَدتُ وَطُرفَةٍ

فَتَأبى عَلَيَّ النَفسُ تِلكَ الطَرائِفُ

معلومات عن جميل بثينة

جميل بثينة

جميل بثينة

جميل بن معمر هو جميل بن عبد الله بن مَعْمَر العُذْري القُضاعي"ويُكنّى أبا عمرو (ت. 82 هـ/701 م) شاعر ومن عشاق العرب المشهورين. كان فصيحًا مقدمًا جامعًا للشعر والرواية. وكان..

المزيد عن جميل بثينة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة جميل بثينة صنفها القارئ على أنها قصيدة شوق ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس