الديوان » العصر الايوبي » ابن سناء الملك »

أعدت جفونك منك الجسم بالسقم

أَعدتْ جفونُكَ مِنكَ الجسمَ بالسَّقَم

لا بل فؤادِي قد أَعْدَاهُ بالأَلَم

وإِنَّ حُمّاك من نَارٍ توقُّدُهَا

في وَجنَةٍ لك لاَ تَخْبُو من الضَّرم

جاءَ السَّقامُ إِليه يستضيءُ به

يا حسنَ خدَّيه من نارٍ على عَلَمِ

ما بال حُمّاه قد جارت على شفةٍ

ما زلت أُشْفِقُ من تقبيلِها بفمي

قد صيّرتْ أَثرَ التقبيل في فَمِه

فَصّاً لَخَاتَمِ ذاك المَبْسِم الشَبِم

معلومات عن ابن سناء الملك

ابن سناء الملك

ابن سناء الملك

هبة الله بن جعفر بن سناء الملك أبي عبد الله محمد بن هبة الله السعدي، أبو القاسم، القاضي السعيد. شاعر، من النبلاء. مصري المولد والوفاة. كان وافر الفضل، رحب النادي،..

المزيد عن ابن سناء الملك

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن سناء الملك صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس