أَدنو إِليكَ فأُقْصَى

وكم أَطيعُ فأُعْصَى

جَوْراً تَقَصَّيْتَ فيه

وجائِرٌ من تَقَصَّى

عِشْقِي كمالٌ فما لِي

أَرَاهُ عِنْدَكَ نَقْصَا

وليس تُحْصَى ذُنُوبي

ما لَمْ يكُنْ لَيْسَ يُحْصَى

حَرصْتُ فيكَ وقِدْما

لم يَتْبعِ النُّجْعُ حِرْصَا

سعيتُ مذ غبتَ لكن

لم أَرْضَ بالشَّمْس قُرْصا

فكان قَلْبِيَ قَصْراً

فصارَ بالهَمِّ خُصّاً

غَنَّى أَنِيني وَقَلْبِي

بالخفق يَرْقُصُ رَقْصَا

يا قَاسِيَ القَلْبِ مَالِي

أَرَى بَنَانَكَ رَخْصَا

البَدْرُ وَجْهُك لامَا

يعودُ بالنقصِ دِرْصا

يا خاتم الفَمِ سُؤلي

أَن أَجْعَلْ اللَّثمَ فَصّاً

متى أَرَاني أُفْنِي

لَمىَ المراشِفِ مَصّاً

أَرسلتَ طَيْفَكَ وهْماً

فصارَ في العَيْنِ شخْصَا

سرقتَ يا طيفُ نَوْمِي

متى عَهدتُكَ لِصّاً

يا طيفُ لَمْ تَخْتَرِعْ ذَا

ما أَنت إِلاَّ مُوَصَّى

معلومات عن ابن سناء الملك

ابن سناء الملك

ابن سناء الملك

هبة الله بن جعفر بن سناء الملك أبي عبد الله محمد بن هبة الله السعدي، أبو القاسم، القاضي السعيد. شاعر، من النبلاء. مصري المولد والوفاة. كان وافر الفضل، رحب النادي،..

المزيد عن ابن سناء الملك

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن سناء الملك صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المجتث


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس