الديوان » العصر الأندلسي » ابن حمديس » وليل رسبنا في عباب ظلامه

عدد الابيات : 8

طباعة

وليلٍ رَسَبْنا في عُبابِ ظَلامِهِ

إِلى أَن طفا للصُّبح في أُفْقهِ نجمُ

كأنّ الثريّا فيه سَبْعُ جواهرٍ

فواصلُها جَزْعٌ به فُصّلَ النظمُ

وتحسبها من عسكر الشهب سُرْبةً

عمائمهمْ بيضٌ وخيلهمُ دُهمُ

كأنّ السُّها مضنىً أتاه بنعشهِ

بَنوه وظنُّوا أن موْتَتَهُ حَتْمُ

كأنّ انصداعَ الفجر نارٌ يُرَى لها

وراء حجابٍ حالكٍ نَفَسٌ يسمو

وتحسبهُ طفلاً من الرّومِ طَرّقَتْ

به من بناتِ الزنج قائمةً أُمّ

أأُعْلِمَ في أحشائِها أنّ عُمْرَهُ

لدى وضعْهِ يومٌ فشيّبه الوهمُ

وذَرّتْ لنا شمسُ النّهارِ مذيبّةً

على الأرض روحاً في السماءِ له جسم

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن حمديس

avatar

ابن حمديس حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-ibn-hamdis@

366

قصيدة

1

الاقتباسات

4

متابعين

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي، أبو محمد. شاعر مبدع. ولد وتعلم في جزيرة صقلية، ورحل إلى الأندلس سنة 471هـ، فمدح المعتمد بن عباد، فأجزل له ...

المزيد عن ابن حمديس

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة