الديوان » العصر الفاطمي » ابن حمديس »

ويلي على مملوكة ملكت

ويْلي على مملوكةٍ مَلَكَتْ

رقّي بحُسْنِ مَقالها وَيْلي

غَيداءُ تَسحَبُ كُلَّما انعَطَفَتْ

مِنْ فرْعها ذيلاً على الذيلِ

وكأنّها شمسٌ على غُصُنٍ

مترنّحَ التقويمِ والميلِ

قالَتْ وَقَد عانَقتُها سَحَراً

لِمْ زُرْتَنا في آخِرِ الليلِ

فأجبتُها وغمرتُها قُبَلاً

هذا أوانُ إغارةِ الخيلِ

حتَّى إذا بَزَغَتْ شبِيهَتُها

كالتاجِ فوْقَ مفارقِ القيلِ

نزَعتْ كنزْع الروح من جسدي

عنّى قلادةَ ساعدٍ غَيْلِ

فنهضتُ أشرَقُ بالدموعِ كما

شَرِقَ الفضاء بكثرةِ السيلِ

معلومات عن ابن حمديس

ابن حمديس

ابن حمديس

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي، أبو محمد. شاعر مبدع. ولد وتعلم في جزيرة صقلية، ورحل إلى الأندلس سنة 471هـ، فمدح المعتمد بن عباد، فأجزل له..

المزيد عن ابن حمديس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن حمديس صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر أحذ الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس