الديوان » العصر الفاطمي » ابن حمديس »

وناطقة بالراء سجعا مرددا

وناطقةٍ بالرّاءِ سَجْعاً مُرَدَّداً

كحُسْنِ خريرٍ من تكَسّرِ جَدْوَلِ

مُغَرّدةٍ في القُضْبِ تحسَبُ جيدَها

مقلَّدَ طوْقٍ بالجمانِ المُفَصَّلِ

إذا ما امّحى كُحلُ الدجى من جفونها

دَعَتْكَ إِلى كَأسِ الغَزالِ المُكَحَّلِ

مَلَأتُ لها كَفَّ الصبوحِ زُجاجةً

مُذَهِّبَةً بالرّاح فضّةَ أَنمُلِ

كَأَنَّ بَياضَ الصّبْحِ حُجَّةُ مُؤمنٍ

عَلَتْ من سوَادِ الليل حُجّةَ مبطلِ

كأنّ شعاعَ الشمسِ في الأفقِ إذ جلتْ

به صدأ الإظلام مِدْوَس صَيْقَلِ

أَدِمْ لَذّةً ما مَتّعَتكَ بساعةٍ

وما دمتَ عن عرق بِغَيرِ تَرَحُّلِ

فَما عيشَةُ الإِنسانِ صَفوٌ جميعُها

ولا آخرٌ من عمره نِدّ أوّلِ

معلومات عن ابن حمديس

ابن حمديس

ابن حمديس

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي، أبو محمد. شاعر مبدع. ولد وتعلم في جزيرة صقلية، ورحل إلى الأندلس سنة 471هـ، فمدح المعتمد بن عباد، فأجزل له..

المزيد عن ابن حمديس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن حمديس صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس