الديوان » العصر الفاطمي » ابن حمديس »

أيا مولي الصنع الجميل إذا انتشى

أيا مُوْليَ الصّنع الجميلِ إذا انتشى

ويا مُبْتَدي النّيْلِ الجميلِ إذا صحا

وفي كلّ أرضٍ من نداه حديقةٌ

تَضَوّعَ مسكاً نَورُهَا وتفتّحا

عطاؤك يَعْفو المحلَ صوباً فَعَيْنُهُ

تخطّ على آثاره كلّ ما محا

أأفرد بالحرمانِ من كلّ عاطلٍ

تَطَوّقَ من نعماك ثم توشّحا

أتَتْني على بُعْد النوى منك دَعْوَةٌ

قطعتُ لها بالعزم نَجْداً وصحصحا

ويَحتَالُ مِن أَهلِ القَريضِ مُصَرِّفٌ

يُهَادي القوافي في امتداحك قُرّحا

وكان عليه الحق ليلاً يجوبُهُ

إليكَ فلما لاحَ وَجْهُكَ أصبَحا

رَفَعتُ وأَصحابي إلى ما يُجِدّهُ

علاك فوَقّعْ مُمسكاً أو مُسَرّحا

معلومات عن ابن حمديس

ابن حمديس

ابن حمديس

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي، أبو محمد. شاعر مبدع. ولد وتعلم في جزيرة صقلية، ورحل إلى الأندلس سنة 471هـ، فمدح المعتمد بن عباد، فأجزل له..

المزيد عن ابن حمديس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن حمديس صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس