الديوان » العصر الفاطمي » ابن حمديس »

رقيقة ماء الحسن يجري بخدها

رَقيقةُ ماءِ الحُسنِ يَجْري بِخَدّها

كجَرْيِ الندى في غَضّ وَرْدٍ مُفَتِّحِ

تَثَنّتْ بِعِطفَيها عنِ العِطفِ وانثَنتْ

كنشوانَ في بَرْدِ الصّبا مُتَرَنّحِ

فتحسبُ منها الرَّجْلَ جاذبَ أَخمَصاً

فَلَيسَ بِمَعقولٍ ولا بمسرّحِ

فقلتُ لها يا أملح العينِ مشيةً

أمزنةُ جَوٍّ أنتِ أمْ سَيْلُ أبطحِ

لقد أشْقتِ الأضدادُ منك ملاحةً

فتى روحُهُ في الحبّ غيرُ مُرَوّحِ

سخاءٌ بهجرٍ من سمينٍ مُدَمْلَجٍ

وشُحٌّ بوصلٍ مِنْ هَزِيلٍ مُوَشَّحِ

معلومات عن ابن حمديس

ابن حمديس

ابن حمديس

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي، أبو محمد. شاعر مبدع. ولد وتعلم في جزيرة صقلية، ورحل إلى الأندلس سنة 471هـ، فمدح المعتمد بن عباد، فأجزل له..

المزيد عن ابن حمديس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن حمديس صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس