الديوان » العصر الايوبي » أسامة بن منقذ »

مالي وللجبل الأغر وإنما

مَالي وللجبلِ الأغَرّ وإنّما

كلّ الهوَى جبلٌ أشمّ بَهيمُ

موفٍ على أرضِ الشّآمِ كأنّما

جُونُ السحائب في ذُرَاهُ جُثُومُ

ما زال مَطْرَحَ نَاظِرِي حتى إذا

لاحَت بفَودِي للمَشيبِ نُجومُ

فَارقتُه ونأيتُ عنه وما نَأى

وجْدِي به وهوَى الكريمِ كريمُ

فإذا ذكرتُ النّازِلِينَ بِسَهْلهِ

وبهم وإن شَطّت نَوَايَ أهِيمُ

دارَت بي الأرضُ الفضاءُ كأنّما

بِي المُومُ أو لَعِبتْ بِيَ الخُرطُومُ

معلومات عن أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

سامة بن مرشد بن علي بن مقلد بن نصر بن منقذ الكناني الكلبي الشيزري، أبو المظفر، مؤيد الدولة. أمير، من أكابر بني منقذ أصحاب قلعة شيزر (بقرب حماة، يسميها الصليبييون Sizarar)..

المزيد عن أسامة بن منقذ

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أسامة بن منقذ صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس