الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

ظهر الوجود الحق في مرآتنا

ظهر الوجود الحق في مرآتنا

إذ نحن في العدم المقدر لم نزلْ

فوجودنا هو صورة لوجوده

لا أنه ذاك الوجود علا وجلّْ

وكذا ظهرنا نحن في مرآته

مع أننا عدم ومنه على وجل

وهو المقدر بالصفات ذواتنا

وصفاتنا من غير بدء في الأزل

إذ نحن أجمعنا هو العدم الذي

ما شم رائحة الوجود إذا نزل

فظهوره فينا بقول قل انظروا

ماذا الذي هو في السما والأرض هل

وكذاك وهو الله قال بأنه

هو في السما والأرض من يجحده زل

وظهوره فينا بحكم كلامه

في كل شيء هالك إلا الأَجَلّْ

مع أننا نحن العوالم كلها

موجودة فافهم وفصِّل ما انجمل

واحذر تظن تغيراً وتبدُّلاً

في ربنا عما عليه فما انتقل

وكذلك احذر أن تظن بأننا

عما عليه لنا التغير والبدل

فإذا رآنا فهو راء نفسه

لا أننا هو أو بنا حاشاه حَلّْ

وإذا رأيناه فأنفسنا نرى

لا غير فاكشف عن سنا هذا المحل

هذا هو العرفان وهو أجل ما

يأتي به بشر وحققه الأمل

إرث النبيِّ محمد وهو الذي

جاءت به ساداتنا القوم الأول

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس