يا صبا نجدِ

زدت في وجدي

ليت لو تجدي

عن شذا الأحباب

لم أزل هائم

في هوى الدائم

والسوى نائم

سد عنه الباب

يا بريق الغور

جرت أقوى جور

إن فوق الطور

هذه الأوصاب

سارت الركبان

فانتفت أكوان

والخفي قد بان

مذ رقيبي غاب

نلت فضل الكاس

دون كل الناس

وامتلا إيناس

قلبي المشتاق

والذي في الغيب

شق عنه الجيب

ما بقى في الريب

عند فتح الطاق

قل لأحبابي

هل بهم ما بي

شرب أكواب

مزق العشاق

فاسألوا نظره

خادم الحضره

تغنمو أجره

يا أولي الألباب

صل يا فتاح

مع سلام فاح

للذي قد لاح

نوره في الكون

أحمد المختار

كامل المقدار

جامع الأسرار

وهو نعم العون

ثم بعد الآل

مجمع الأفضال

صحبة الأبطال

بالتقى والصون

للغنى العبد

حافظ للعهد

باذل الجهد

يرتجي الوهاب

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة وطنيه ونوعها عموديه من بحر موشح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس