الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

ظهرت لقلبي بما قد نوى

ظهرت لقلبي بما قد نوى

وبالحول أمددتني والقوى

فيا من به في زاد الجوى

أحبك حبين حبَّ الهوى

وحباً لأنك أهلٌ لذاكا

حبيبي هو الداء لي والدوا

وذاك العليم بما قد روى

أقول له وعلي احتوى

فأما الذي هو حب الهوى

فشيء شغلت به عن سواكا

ألا علَّ من شاقني علَّهُ

يداوي فؤادي بما علَّهُ

على عشقك القلب من علَّهُ

وأما الذي أنت أهل لهُ

فكشفك للحجب حتى أراكا

فؤادي بفرط الجوى ممتلي

وعيني ترى للجمال العلي

وحالان عندي هما أجتلي

فلا حمد في ذا ولا ذاك لي

ولكن لك الحمد في ذا وذاكا

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر المتقارب


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس