الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

لو يكون الحظ السعيد رفيقا

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

لو يكون الحظ السعيد رفيقاً

قمت من سكر غفلتي مستفيقاً

لكن الله رام لي تعويقاً

كنت في لجة الذنوب غريقاً

لم تصلني يد تروم خلاصي

ثم إن الإله أمريَ أنهى

فرأيت التقى أعز وأبهى

وانمحت زلتي وأُبعدتُ عنها

أنقذتني يد العناية منها

بعد ظني أن لات حين مناص

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

تصنيفات القصيدة