يا خبراً عني إذا

قلت أنا أنت الأبرْ

لا شك إني مبتدا

والمبتدا عين الخبرْ

فإنك ابتدأتني

خلقاً لهذه العبر

وقائم وقاعد

أنت إذا المرء اختبر

وقال أنت فاعل

بالوصف قولاً فيه بر

واختلف النحاة في

شرط اعتماد يعتبر

كحرف الاِستفهام أو

نفيٍ وبعض ما اعتبر

واعلم بأن النحو تو

حيد به الله جبر

ولغة للعَرَب ال

عَرْبا لسانُ من غبر

والواضع الله على ال

قول الصحيح المعتبر

وأنزل الله به ال

قرآن كلُّه عبر

فكيف لا يكون لل

عرفان بحراً وهو بر

فافهم كلامي إنه

أدق من خرم الإبر

واصبر عليه واصطبر

نال المنى من اصطبر

وإن تكن جهلتَه

فإنها إحدى الكُبَر

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الرجز


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس