الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

وجود الشيء شاء يشيء شيئا

وجود الشيء شاء يشيءُ شيئاً

فكان الشيء عن ذاك الوجودِ

فسموا الشيء موجوداً وقالوا

وجود ذاك ثان في الشهود

وقد قسموا الوجود إلى قديم

يجلُّ وحادث هو للنفود

وكيف يصير من عدم وجود

ويدركه الفنا مثل القيود

ألا يا قوم كم هذا العمى من

ولادتكم إلى يوم اللحود

تنبهت العوامُّ الغرُّ لما

رأوا قولي وأنتم في رقود

هو الله الذي لا شيء معه

وهل ظل يكون مع العمود

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس