الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

في الدال بالإهمال إعمال بدا

في الدال بالإهمال إعمالٌ بدا

خبرٌ له عين الحقيقة مبتدا

وعليه من كل الجهات علائمٌ

دلَّت على التقوى وأنواع الهدى

صدق الذي هو كاذبٌ في طوره

طبق الإرادة في الشعار وفي الرِّدا

إن الذوات توهُّماتُ العقل في

أوصاف باريها كإرجاع الصدى

والحرف ينشأ بانحراف الطبع عن

سنن استقامته فتشهده العدا

طُوِيَ الطريق على انتشار جهاته

فانظر لمطلقه تراه مقيدا

يا ظاهراً في كل ما هو ظاهرٌ

يا باطناً نفسي لأنفسك الفدا

والسر في يوم القيامة قولهم

نفسي وقولك أمتي متقصدا

هذا هو النور المبين لعارفٍ

ولغارف من بحر شرعك جددا

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس