الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

بوجودي فغذني يا قوتي

بوجودي فغذني يا قوتي

وبناري لم يحترق ياقوتي

كلنا واحد إذا نحن كنا

خارج الملك فيه والملكوت

وكثير وبعضنا غير بعض

في ثياب اللاهوت والناسوت

وأنا أنت إن تجردت عني

نحو غيب الغيوب في اللاهوت

وتنزلت في النعوت وفارق

ت وجودي إلى فضاء الثبوت

ثم جولت في ثبوتك ذوقي

وتنزلت فيك للتابوت

ولهذا أكون أنت ولا تش

عر بي أنت يا حبيس البيوت

إنني مطلق وإنك قيد

لي ببحري كيونس والحوت

وإذا ما أردت مثلك كم لي

شبح في ظهوره منحوت

أنا ساع في هدم كل بناء

دون مرأى حقيقتي المبحوت

وبجهل أراك تبني نفوساً

وجسوماً بناية العنكبوت

ليت داوود روح مثلك لو يق

تل نفساً أضل من جالوت

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس