الديوان » فلسطين » يوسف النبهاني »

كم دون طيبة من فراسخ

كَم دونَ طيبةَ مِن فراسِخ

وَشَوامخٍ تتلو شوامِخ

فاِرحَل بِعيسٍ لا يرى

فيها لَدى الفلواتِ رابِخ

حتّى تزورَ محمّداً

حيثُ العلى والمجدُ باذِخ

خيرُ الخلائقِ صفوة ال

خلّاق عالي القدر شامِخ

بينَ العبادِ وربّهم

سُبحانهُ خير البرازِخ

شمسُ الوجودِ لظلمةِ الط

طغيانِ وَالأديان ناسِخ

أَوَ بعدَ أن عمّ العوا

لمَ نوره يطفيه نافِخ

أَحيا الهُدى وبهِ على ال

غاوين كم صرَخت صوارِخ

وَجُدودُه إمّا فتى ال

فتيانِ أَو شيخُ المشايِخ

شَرفٌ عَلا السبعَ العُلا

وَأساسهُ في الأرض راسِخ

معلومات عن يوسف النبهاني

يوسف النبهاني

يوسف النبهاني

يوسف بن إسماعيل بن يوسف النبهاني. شاعر، أديب، من رجال القضاء. نسبته إلى (بني نبهان) من عرب البادية بفلسطين، استوطنوا قرية (إجْزِم) - بصيغة الأمر - التابعة لحيفا في شمالي فلسطين...

المزيد عن يوسف النبهاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة يوسف النبهاني صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس