الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

كأس الهنا بسلاف الأنس قد طفحت

كأس الهنا بسلاف الأنس قد طفحتْ

فاشرب وعربد وخلّ النفس إن شطحتْ

واخلع عذارك وارتع في رياض صفا

واطرب وطب عاذراً بالروح إن مرحت

حيث الصَّبا بغصون البان قد لعبت

والماء يرقص صفواً والمها مرحت

فاقطف بطرفك زهر الروض حيث زهت

وروده وبه الغزالان قد سرحت

كم للصَّبا فيه فضلٌ كلّما نفحت

ترى العواطر متن الحسّ قد شرحت

والماء أضحى إلى شمس الضحى فلكاً

تجري كخودٍ بماء الحسن قد سبحت

يا حبّذا نعمٌ تُجلى به حكمٌ

من العطاء لأحيا مهجتي نفحت

حيث الهزاز خطيب الفنّ في فننٍ

والوُرقُ في منبر الأغصان قد صدحت

في ركب عشّاق نجدٍ بالصَّبا طربت

كأنّها للعليّ المرتضى مدحت

أمست حماةُ حِماهُ تزدهي فرحاً

كغادةٍ بمعالي بعلها فرحت

في وصفه اختلفت ألفاظنا وصفت

لكن على مدحه السامي الذرى اصطلحت

نجلُ الّذي عمّت الدنيا مواهبه

بقطرةٍ من غوادي جوده رشحت

كساه أنظار سرٍّ زانه مددٌ

وكم له عينه بالرشد قد لمحت

فرَقَّ لطفاً ولو أنّ الصَّبا علمت

بطبعه قصرت باللطف وافتضحت

يا سيّداً كلّما ضاق الخناق بنا

جئنا حماه وأبواب المنا فتحت

جعلت مدحك مذ يممت سوحك لي

تجارةً وأراها بالهنا ربحت

فاقبل وليدة أفكارٍ لقد وقفت

في باب جدواك حيث الغير قد طرحت

وذيلَ حلمك أسبل بالرضا كرماً

واعذر قريحة صبٍّ بالنوى قرحت

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس