الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

ربنا إننا دخلنا لحصنك

رَبَّنا إِنَّنا دَخَلنا لِحُصنِكْ

وَحَلَلنا بِالخَوفِ في كَهفِ أَمنِكْ

حَيثُما ذِكرُكَ المُنَزَّهُ حِصنٌ

قَد رَوَيناهُ عَنكَ عَن خَيرِ كَونِك

فَاِلحَظِ الكُلَّ بِالعِنايَةِ وِاَنظُر

لَعَبيدِ التَوحيدِ فَضلاً بِعَينِك

كَم مَنَحتَ المُسيءَ إِحسانَ فَضلٍ

مِن تَجَلّي جَمالِ أَسماءِ حُسنِك

صُن إِلَهي أَهلَ الجَلالَةِ وَاِجعَل

جَمعَهُم تَحتَ ذَيل أَستارِ صَونِك

كَيفَ أَيدي الأَغيارِ تَمتَدُّ بِالسو

ءِ عَلَينا وَنَحنُ في ذِكرِ شَأنِك

يا جَليساً لِلذاكِرينَ أَنيساً

حِفَّهُم بِالأَمانِ مِن رَوعِ بَينِك

مِثلَما حَفَّتِ المَلائِكُ فيهِم

مِن صُروفِ الرَدى بِألطافِ مَنِّك

رَوضَةُ الذِكرِ أَينَعتُ بِغُصونٍ

مِن قُلوبٍ قَد جادَها غَيثُ مُزنِك

هِيَ لا رَيبَ رَوضَةٌ ذاتُ وَصلٍ

بِنَعيمٍ مِن خُلدِ جَنَّةِ عَدنِك

كَيفَ يَخشى أُهيلُها مِن عَذابٍ

حَيثُ هُم في نَعيمِ رَحمَةِ عَونِك

يا إِلَهي أَدِر رَحيقَ شَرابِ ال

قُربِ فيهِم وَاِفتَح لَهُم خَتمَ دَنِّك

مِن يَدِ السَيِّدِ الحَبيبِ الَّذي جا

ءَ بِقِسطِ الهُدى وَقامَ بِوَزنِك

فَعَلَيهِ الصَلاةُ والآلِ وَالصَح

بِ حُماةِ الحِمى الأَمينِ بِأَمنِك

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس