الديوان » تونس » الشاذلي خزنه دار »

طال السبات فشأننا استلقاء

طال السبات فشأننا استلقاء

فكأنما شلت لنا الأعضاء

إن المنام عن الحياة يدلّنا

ناموا ويكفي أنكم أحياء

نفس تصعّده الأنوف مرددا

ونفوسهم تمشي بها الأهواء

كسل قضى بالموت في إحساسهم

وقف على أجفاننا الإغضاء

رشقت سهام الدهر في أجسامنا

عجبا وما شعرت بها الأحشاء

العجم تنفر أن تساق بشة

والنار تقدحها لك الصماء

ألفت مجاثمها المقاعد وارتقت

بالناهضين الهمة القعساء

بالأرض تلتصق الجنوب وغيرنا

فوق السحاب يدوسه وطاء

لو تسأل الأدواء عما عندها

من أمرنا لشكت بنا الأدواء

هذي تاريخ الجدود وكلها

صحف تطيب بذكرها الأنباء

لم يكف فخرك بالتليد وإنما

تنحو خطى آبائها الأبناء

اللّه لم يلبسك إلا عزة

خلعت عليها الملة السمحاء

تاج هو الاسلام مركزه النهى

فيه المنزل درة عصماء

لا ريب فيه هدى وذكرى للورى

منه الرشاد ومنكم الإصغاء

ضلوا فضلوا في المهاوي سقطا

ولهم به أن يسعدوا لو شاءوا

للعلم فيه الأمهات جميعها

كنز طلاسمه هي الآراء

افحص عن الأزهار في أكمامها

إن هو إلا الروضة الفيحاء

واستخرج الياقوت من أغواره

بهر العقول شعاعه الوضاء

اللّه حافظه وحافظ أهله

ما حاولت إطفاءه الأعداء

معلومات عن الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

محمد الشاذلي بن محمد المنجي بن مصطفى خزنه دار. شاعر تونسي. أصله من المماليك. نشأ في بلاط تونس وولي فيه بعض الأعمال. وأقيل أو استقال، في خلال الحركة (الدستورية) إثر موت..

المزيد عن الشاذلي خزنه دار

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشاذلي خزنه دار صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس