الديوان » لبنان » عمر الأنسي »

كالجؤذر جل من صور

كَالجؤذر جلَّ من صوَّر

باهي المحيّا

أخجل الأَقمار مذ أَسفر

بَدري وَحيّا

مُخجل الأَغصان بالميل

قَد مالَ عَنّي

وَدُموع العَين كَالسَيل

تَنهل منّي

وَنحول الجسم وا ويلي

حَسبي وَإنّي

لَم أَجئ وَاللَه بي أخبر

شَيئاً فَريّا

كَم شَجاني آه لِلساقي

خَفق البُنود

وَاِلتفاف الساق بالساق

تَحت البُرود

وَحلا مِن فرط أَشواقي

حلّ العقود

وَاِرتشافي ريقه السكر

رَشف الحميّا

يا سقاة الراح ما أَحلى

خَمر التَصابي

وَمَهاة السرب لي تجلى

وَالقَلب صابي

لَستُ أَشكو مُقلة نَجلا

رامَت عَذابي

كُلّ مَن يَشكو الهَوى يهجر

هَجراً مَليّا

أَقبلت بِالتيه وَالعجبِ

ذات الوِشاح

مُذ تَوارَت مانع الحجبِ

شَمس الصَباح

كَيفَ لا يَحلو لدى القُرب

مرَّ اِفتِضاحي

وَالجَبين الأَبلج الأَنور

يَحكي الثريّا

يا ظباء المربع النَجدي

أَنتم مُرادي

أَيّ صَبر عَنكُم يُجدي

حزتم فُؤادي

فَاِرحَموا المضنى أَخا الوَجد

وَاِرعوا ودادي

وَاِعطفوا فَالفَضل لا يُنكر

مِنكُم لَديّا

وَصَلاة اللَه لِلهادي

بَدر المَعالي

مَن بِهِ عزّي وَإِسعادي

في كُلّ حال

وَلصَحب زينة النادي

مَع خَير آل

عمدتي في الحَشر وَالمحشر

ما دُمت حَيّا

سِيَما الصديق ثاني اِثنين

كنز العَطايا

وَكَذا الفاروق ذاكَ الزين

بَرّ السَجايا

وَعَلى عُثمان ذي النورين

باهي المَزايا

وَالهمام المُرتَضى حَيدر

أَعني عَلِيّا

معلومات عن عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر بن محمد ديب بن عرابي الأنسي. شاعر أديب متفقه. في شعره رقة وصنعة. مولده ووفاته ببيروت. تقلب في عدة مناصب آخرها نيابة قضاء صور. له (ديوان شعر) جمعه ابنه عبد..

المزيد عن عمر الأنسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر الأنسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر موشح


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس