الديوان » لبنان » عمر الأنسي »

حمدا لمن جعل التاريخ عقد حلى

حَمداً لِمَن جَعَل التاريخ عَقد حُلى

تَزهو بِهِ مِن عُقول الأَذكياء طلى

ثُمَّ الصَلاة مَع التَسليم أُتحفها

خَيرَ الوَرى ما بَدا نجم وَما أَفلا

وَالآل وَالصَحب وَالأَتباع مَن بَذَلوا

نُفوسَهُم فَبَنوا لِلمكرمات عُلى

وَبعدُ فَالعلم بِالتاريخ أَحسَن ما

يقنى وَأجمل ما يَكسو النهى حُلَلا

وَهَذِهِ بَعد حَمد اللَه غانيَةٌ

أَلبَستها مِن حلى التاريخ ما جَملا

مِن كُلِّ دُرّة غَوّاص غلت ثَمَناً

حَتّى عَلَت فَجَلَت نَظماً حَلا مَثَلا

إِن شئت تَبلغ مِن نَيل العُلا أَمَلا

فَلازم الحفظ حَتّى تَبلغ الأَمَلا

قَد كانَ حجّ وداع المُصطَفى وَلَهُ

تاريخ حُبّ بِرَمز العام قَد حَصَلا

وَذَلِكَ العام مِن تاريخ هجرتِهِ

وَفيهِ مِنهُ حمى الدين الحَنيف خَلا

صلّى الإله عَلَيهِ ما سَما وَعَلا

وَما عَلى آلهِ غَيث الرضى هَطلا

هَذا وَكان اِفتِتاح الشام مبدأه

لَهُ مِن الرَمز وجه بِالسُرور حلا

وَقيسريّة في ذا العام قَد فتحَت

قَسراً وَفيهِ بِناءُ البَصرة اِكتمَلا

حَتّى تَهلّل وَجه النَصر وَاِفتتحت

مصر بِتاريخ طيٍّ قَد طَوى الجَهلا

وَفَتح قبرس في أَيدي الغُزاة لَهُ

كوب سَقى الحَتف فيهِ المُشرِكين طلا

وَحين حاصر إسلامبول طالبها

زَجرت صَهوة تاريخي فَقُلت هَلا

وَلي غَدا الرَمز لِلبارود إِذ ظَهَرت

حَوادث مِنهُ تأوي السَهل وَالجَبَلا

ثُمَّ اِبتِداء ظُهور مِن مُلوك بَني

أُميَّةٍ حازَ تاريخاً بِرَمز إِلى

وَقَد بَنوا جامِعاً لِلعرب في الغَلطا

رَمزي لَدَيهِ حَلا نَظماً وَطابَ حُلى

وَإِنَّ أَوّل ما سكَّت دَراهمنا

أَرّختها عادَ أَمر الملك مُكتملا

وَفي يَكن مَولد النعمان كانَ فَقل

هُوَ الإِمام إِمام الفَضل وَالفضلا

وَإِن سَجّيلة بِالفَتح وافقها

بوغاز مسّينةٍ في رَمز كسب عُلا

وَجامع الغلطا مُذ جَدّدوه أَتى

تاريخه فيهِ أَعني العلم وَالعملا

وَعام نَحسَب فيهِ اِستَصنَعوا وَرقاً

وَلِلكِتابة قَبلاً كانَ رِقّ طلا

وَقابلٌ مِنكَ تاريخ اِنقِراض بَني

أُميّة لِزَوال البَغي قَد قَبلا

وَدَولة مِن بَني العَباس قَد ظَهرت

وَالسَعد أَرَّخَ أَقبل إِن ترم أَمَلا

ثُمَّ الوَفاة لَها رَمز فَلم حَضرت

أَبا حَنيفة هَلّا اِستفسحت أَجَلا

وَمَولد الشافعيّ الحبر عمدتنا

في ذَلِكَ العام بِالإِسعاد قَد شملا

وَدَولَة الفاطِميين الَّتي ظَهَرَت

بِالغَرب عام زفير في المَلا اِشتَعَلا

معلومات عن عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر بن محمد ديب بن عرابي الأنسي. شاعر أديب متفقه. في شعره رقة وصنعة. مولده ووفاته ببيروت. تقلب في عدة مناصب آخرها نيابة قضاء صور. له (ديوان شعر) جمعه ابنه عبد..

المزيد عن عمر الأنسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر الأنسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس