الديوان » لبنان » عمر الأنسي »

إذا هبت صبا الأسحار فاذكر

إِذا هَبَّت صَبا الأَسحار فَاِذكُر

جَليس الذاكِرين وَبِرَّهُ اِشكُر

وَفي الأَكوان إِن رُمت التَفَكُّر

تَأمّل في رِياض الأَرض وَاِنظُر

إِلى آثار ما صنع المَليكُ

سَقاها الغَيث وَهوَ لها حَياة

فأزهر نَرجسٌ وَزَها نَبات

لِنرجسها إِذا وُصِفَت صِفاتٌ

عُيون مِن لجين شاخِصات

بِأَحداق هِيَ الذَهب السَبيكُ

رَنَت وَلَها وُجوهٌ ناضِراتٌ

لآلاء المهيمن ناظِرات

وَأَلسنةٌ خَواشع حامِدات

عَلى قضب الزَبَردج شاهِدات

بِأَنَّ اللَه لَيسَ لَهُ شَريكُ

فَسُبحان الَّذي خَلق السَجايا

وَخَصّص كُلّ خَلقٍ في مَزايا

شَهدنا أَنَّهُ مولي العَطايا

وَأَنّ مُحَمّداً خَير البَرايا

إِلى الثقلين أَرسَلَهُ المَليكُ

معلومات عن عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر بن محمد ديب بن عرابي الأنسي. شاعر أديب متفقه. في شعره رقة وصنعة. مولده ووفاته ببيروت. تقلب في عدة مناصب آخرها نيابة قضاء صور. له (ديوان شعر) جمعه ابنه عبد..

المزيد عن عمر الأنسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر الأنسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس