الديوان » الكويت » فهد العسكر »

يا أخا الروح من يبل أوامي

يا أخا الروح من يبلّ أوامي

يا لحزني وأنت تحت الرجام

من لقلبي وقد تملّكه اليأس

ونفسي الثكلى وروحي الطامي

آه من لي بلمّ شمل القوافي

فأنا لم يعد بكفّي زمامي

ربّة الشعر هات ما شئت منه

واطلعي يا عرائس الإلهام

أسعفيني به قلست بقنّاص

فاصطاده وبلي أوامي

اسعفيني به لأرثي رفيقا

غيّبوه تحت الحصا والرغام

وا صديقاه وا حنيني إليه

واشتياقي وحرقتي وهيامي

يا أخا الروح آه ما ضرّ لو

ودّعتني أو خصصتني بالسلام

يا أخا الروح كيف أصدرت

الأقدار حكما عليك بالإعدام

كيف نفّذته بنفسك يا هذا

بلا رهبة ولا إحجام

وا صديقاه آه بل كيف يصفو

العيش لي بالقسوة الأحكام

كيف يحلو لي المقام بدار

الغدر والغشّ والفنا والسقام

كيف تحسو كاس الردى قبل أن

اشربه وهو غايتي ومرامي

ليتها إذ سقتك هذا غبوقا

أصبحتني الدنيا بكأس الحمام

لهف نفسي على شباب نضير

كفنوه واحرّ قلبي الدامي

لهف نفسي على المروءة والإخلاص

والنبل والشعور السامي

ذبل الغصن وهو غصن رطيب

وذوى الزهر وهو بالأكمام

وطويت البساط مذ غيّبوه

فدعوني يا معشر اللوام

حطّموا العود والكؤوس فلا

حاجة بالعود أو كؤوس المدام

واصرفوا عنّي الندامى

فقد عطّل نادي الغرام والأنغام

يا صديقي أما سمعت نواحي

كنواح الرضيع يوم الفطام

وأنيني أما سمعت أنيني

دونه يا أخي أنين الحمام

وا صديقاه وا حنيني إليه

واشتياقي وحرقتي وهيامي

ليتهم إذ رموه بالضعف ذاقوا

بعض ما ذاقه من الأيام

وادّعوا أنّه الجبان أمنهم

واحد قابل الردى بابتسام

فمن الظلم أن يعذّب حرّ

ويعيش اللئام بعد الكرام

ومن الغبن أن تموت وما حقّقت

حلما وا ضيعة الأحلام

وا صديقاه وا حنيني إليه

واشتياقي وحرقتي وهيامي

حطمت جسمه صروف الليالي

ورمته بالبؤس دنيا الطغام

وسقته صاب القنوط دهاقا

إي وربّي ألجام بعد الجام

وا صديقاه وا حنيني إليه

واشتياقي وحرقتي وهيامي

كنت أشكو إليك آلامَ نفسي

حول ذاك الشاطي بجنح الظلام

فتواسي وما تملّ الموا

ساة فأرتاح ناسيا آلامي

كم سبحنا معا ونحن نشاوى

بسماء الخيال والأوهام

وسهرنا معا ونمنا وقمنا

وجلسنا العام بعد العام

وقتلنا مع الزمان ليالي الصي

ف بالشدو أو لذيذ الكلام

ولهونا على الرمال مع الصح

ب إلى أن يحين وقت المنام

يا لها من ذكرى تؤجج في القلب

ضراما ويا له من ضرام

وا صديقاه وا حنيني إليه

واشتياقي وحرقتي وهيامي

فاض كاسي وخار عزمي وأعلنت

خضوعي لليأس واستسلامي

لست أسطيع ردّ صرف الليالي

أنا أغمدت رغم أنفي حسامي

وا صديقاه وا حنيني إليه

واشتياقي وحرقتي وهيامي

يا صديقي الشهيد نم ناعمَ البال

ودعنا نعيش كالأنعام

نم فيومي الأخير ليس بناء

فمتى يا ترىيصيب الرامي

نم فإنّ المقام بالقبر خير

للكريم الأبيّ بين اللئام

فعلى روحك البريئة عبد اللَه

ألفا تحيّة وسلام

معلومات عن فهد العسكر

فهد العسكر

فهد العسكر

فهد بن صالح بن محمد العسكر. شاعر، من أهل الكويت. من أسرة عربية محافظة. مولده ودراسته ووفاته بها. كان جده محمد، من أهل الرياض واستوطن بالكويت، ووالده صالح نشأ في..

المزيد عن فهد العسكر

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة فهد العسكر صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس