الديوان » لبنان » عمر الأنسي »

مستهل الدمع ساكبه

عدد الأبيات : 15

طباعة مفضلتي

مَن لِصَبّ لَم يَنَل أَرَبا

مُستهلّ الدَمع ساكبُه

ذو غَرامٍ سامَهُ شَجَنا

وَهَوى الآرام غالبُه

وَاللواحي حمّلته عَنا

لَم يَزَل دَوماً يصاحبُه

وَيح قَلبي ظَلّ مُرتهنا

وَالظبا تيهاً تُعاقبُه

وَغَزال هزّ قَدّ قَنا

فتنَ الأَلبابَ حاجبُه

بِأَبي مِنهُ بَديع سَنا

قَمر تَزهو مواكبُه

خَدّهُ الوَرديّ طابَ جَنى

جَلّ عَن رَيب يقاربُه

صُنت عَمَّن لامني أذنا

رَيثَما أَنّي أجانبُه

وَمدام الثَغر كَأس هَنا

أَترى نِدّاً يناسبُه

غَير ما أَمّلت فيه مُنى

وَأَمين المَجد واهبُه

مَن إِذا أَتلو لَدَيهِ ثَنا

رَتّلت مَدحي مناقبُه

أَريحيّ كَم حَبا مننا

من ندىً جادَت سحائبُه

كُلّ مَعنى حازَهُ حسنا

عِندَما باهَت مراتبُه

فَهوَ غَيث البرِّ إِن هَتَنا

لَمَعت بَطشاَ قواضبُه

لا اِنبرَى يَلقى هنا وَمنى

ظافِراً فيما يراقبُه

معلومات عن عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر بن محمد ديب بن عرابي الأنسي. شاعر أديب متفقه. في شعره رقة وصنعة. مولده ووفاته ببيروت. تقلب في عدة مناصب آخرها نيابة قضاء صور. له (ديوان شعر) جمعه ابنه عبد..

المزيد عن عمر الأنسي

تصنيفات القصيدة